رئيس لجنة الشؤون الخارجية يشرف على تنصيب مجموعة للصداقة مع بلغاريا

أشرف رئيس لجنة الشؤون الخارجية والتعاون والجالية السيد عبد القادر عبد اللاوي، اليوم الأربعاء 11 مارس 2020 ، بمقر المجلس، على تنصيب المجموعة البرلمانية للصداقة  ( الجزائر - بلغاريا ) وذلك بحضور سفير جمهورية بلغاريا بالجزائر السيد رومن بيترو RUMEN PETRO إلى جانب ممثلة عن وزارة الشؤون الخارجية .

وخلال مراسم التنصيب، أشاد السيد عبد اللاوي بالعلاقات التاريخية التي تربط البلدين، خاصة وأن بلغاريا تعد من الدول الأوائل التي اعترفت بشرعية الثورة واستقلال الشعب الجزائري،حيث أكد حرص الجزائر على الارتقاء بالعلاقات الثنائية إلى مستوى تعاون مثمر يخدم جهود البلدين لتشجيع الاستثمار في كافة المجالات، منوها في نفس الوقت بدور الدبلوماسية البرلمانية في التقريب بين الشعوب .

وعلى صعيد العلاقات الدولية، دعا رئيس اللجنة إلى ضرورة دعم القضايا العادلة في العالم، مؤكدا التزام الجزائر الدائم بالعمل وفق قرارات الأمم المتحدة، كونها تتفق مع المبادئ الثابتة لسياستها الخارجية المبنية على انتهاج الحوار ولمّ شمل الفرقاء لحل مختلف النزاعات وكذا احترام مبدأ عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول وفقا لميثاق الأمم المتحدة.

وبدروه، أشاد السفير البلغاري بتاريخ العلاقات الجيدة والمتميزة مع الجزائر، حيث أكد استعداد بلاده للتعاون مع الجزائر في شتى المجالات، كاشفا في سياق حديثه عن زيارة مرتقبة لوزير الشؤون الخارجية البلغاري للجزائر خلال الأيام القليلة المقبلة. وبالمناسبة، وجه السفير البلغاري دعوة لأعضاء المجموعة البرلمانية للصداقة لزيارة بلغاريا من أجل دفع العلاقات الثنائية وإعطائها نفسا جديدا يتماشى والتحديات الجديدة.

وعند تناولها الكلمة، أعربت السيدة نورة لبيض، التي عادت إليها رئاسة المجموعة، عن اعتزازها بالمسؤولية التي أسندت إليها وأكدت استعدادها للعمل مع أعضاء اللجنة على إثراء العلاقات مع بلغاريا وتوطيدها بما يساهمن في تحقيق تطلعات البلدين خاصة على المستوى البرلماني.        

footer-apn