سي عفيف يستقبل وفدا برلمانيا لجمهورية إندونيسيا .. استعراض فرص التعاون المتاحة بين البلدين

استقبل رئيس لجنة الشؤون الخارجية والجالية السيد  عبد الحميد سي عفيف، اليوم الاثنين 04 فيفري 2019 ، بمقر المجلس الشعبي الوطني، وفدا عن اللجنة الاولى للمجلس التمثيلي للشعب الاندونيسي المكلفة بالدفاع والشؤون الخارجية والاتصال والاعلام الآلي والاستعلامات، بقيادة نائب رئيسها السيد أسريل حمزة تانجونغ .
وتطرق السيد سي عفيف ، خلال اللقاء، الى العلاقات المميزة بين البلدين والمستمدة جذورها من مسار تاريخي مشترك في الكثير من المحطات المنفتحة ، عبر دعمها ، علىمؤشرات عدة تؤكد توجها فعليا لدى البلدين لتعزيز علاقاتهما الثنائية، سيما في المجال السياسي و الاقتصادي والتجاري ، فالبلدين يضيف سي عفيف ، يمكن لهما أن يتقدما كون الجزائر تمتلك مؤهلات هامة في مسار تنويع اقتصادها ، وإندونيسيا تمتلك هي الاخرى إمكانيات صناعية  وهو ما ينمي قدرات البحث عن تعاون أكثر وفي مجالات عدة .
كما أكد ، سي عفيف ، أن هذه الزيارات المتبادلة بين البرلمانيين تسهم في  توطيد أواصر الصداقة وتقريب الرؤى وإيجاد الاطر المناسبة للتنسيق والعمل المشترك، مثلما تكرس عملية الدفع بالدبلوماسية البرلمانية التي توليها الجزائر مكانة متميزة في دستورها الذي توج الاصلاحات السياسية التي باشرها فخامة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة ، متناولا في السياق نفسه دور المجلس الشعبي الوطني في التشريع والرقابة ، وما عرفه من ارتفاع لافت في نسبة تمثيل المرأة حيث تصل نسبتها إلى 31% ، وفي تواجد التشكيلات السياسية التعددية .
بدوره ، أشاد رئيس الوفد الاندونيسي بعمق العلاقات بين البلدين و الحرص على تثمين الجهود المبذولة لترقية التعاون الثنائي، مؤكدا أن مثل هذه الزيارات ستعطي دفعا قويا لبحث تطوير العلاقات وإمكانيات التعاون في شتى المجالات ، لاسيما عبر أليات التواصل بين البرلمانيين .
كما قدم عرضا عن تجربة عمل المجلس التمثيلي الشعبي في أند ونسيا والمهام التي يضطلع بها .
footer-apn