جلسة الاستماع البرلمانية بالأمم المتحدة لعام 2018: نحو التوصل إلى اتفاق عالمي حول الهجرة

يمثل النائب صديق شهاب المجلس الشعبي الوطني في أشغال جلسات الاستماع البرلمانية السنوية في الأمم المتحدة والتي ستعقد يومي 22 و 23 فيفري الجاري لبحث موضوع رئيسي هو "نحو اتفاق عالمي من أجل هجرات آمنة ومنظمة ومنتظمة: المنظور البرلماني ". 

وستوفر جلسة هذا العام فرصة لاستخلاص منظور برلماني شامل بشأن القضايا الرئيسية المتعلقة بالهجرة من  شأنه أن يساعد في دعم مفاوضات الأمم المتحدة للتوصل إلى اتفاق عالمي حول هذه الظاهرة بحيث سيشكل إطارا جديد للترتيبات العملية التي سيتم وضعها، على الصعيدين العالمي والوطني، لضمان حسن إدارة الهجرة مع احترام حقوق الإنسان للمهاجرين وكذا الحقوق السيادية للدول.

تجدر الإشارة إلى أن جلسة الاستماع ستستند إلى مساهمات البرلمانيين في جميع مراحل العملية الاستشارية الرسمية للاتفاق العالمي، كما ستتبع بجلسة استماع أخرى يحضرها ممثلون عن المجتمع المدني والقطاع الخاص والأوساط الأكاديمية.

footer-apn